الوعي المجتمعي لايكفي

الزيارات: 10819
التعليقات: 0
https://www.afaq-n.com.sa/?p=213468

 

عادت الحالات للارتفاع في كل مناطق المملكة وهذا متوقعاً بناءً على ما نشاهده من مخالفات علنية وعدم التقيد بالتعليمات الوقائية، وتراخي من الجهات المختصة في المتابعة وتطبيق العقوبات، فيمكننا أن نقوم بجولة واحدة في الأماكن العامة لنثبت عدم التقيد بتعليمات وزارة الصحة، من حيث التباعد الاجتماعي أو التزام المحلات التجارية والمطاعم بقياس درجة الحرارة وتطبيق توكلنا وحتى الكمامات تجدها تحت الأفواه كتحصيل حاصل والكل يشاهد ذلك والزحام والتكدس في كل مكان والناس لا تبادر في التبليغ عن المخالفات، مع أن هذه ليست مسؤوليتهم ولكن مساهمة ومساعدة للجهات المعنية في المتابعة ورصد المخالفين.

وجاء المؤتمر الصحفي ليثبت عدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية، فقد قال المتحدث باسم وزارة الصحة الدكتور محمد العبد العالي، أن الأرقام التي نلاحظها حاليًا هي نفس المستويات التي كنا نرصدها في منتصف أبريل العام الماضي، وقال إن «التجمعات والسلوك الخاطئ الموجود حاليًا مؤلم ومؤسف جدًا في جميع المواقع».

وكما قال المتحدث الأمني باسم وزارة الداخلية السعودية المقدم طلال الشلهوب خلال المؤتمر الصحافي، إنه جرى تحرير 27 ألفاً و83 مخالفة للإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية من فيروس كورونا خلال أسبوع واحد، وأن هناك تراخيا في تطبيق الإجراءات الوقائية، وذلك لن يحول دون تطبيق الغرامات والمخالفات بحق كل من يخالف تطبيق الإجراءات الوقائية.

وجميعنا لا يريد العودة إلى الحظر وتعطيل الحياة لكننا لا نريد أن يتفشى الفيروس من جديد نتيجة التهاون أو استهتار بعض الناس، ما نعيشه اليوم خطر حقيقي يهدد أمننا الصحي واقتصادنا وكل جوانب حياتنا، فلا نتهاون في رصد المخالفات وإقرار عقوبات رادعة عليها حتى لو نستعين بأجهزة رصد ألي مثل أجهزة المرور في المجمعات والاسواق، نحن أمام مشكلة تتضخم بشكل مقلق وربما تضعنا في مأزق جديد إذا لم تتم محاصرتها بشكل جاد وحازم ، دون الاعتماد على الوعي المجتمعي الذي أثبت الواقع أنه ليس بالمستوى الذي كنا نأمله.

عبدالله الزبده
معلم ونائب رئيس اتحاد السباحة للجنة البارالمبية السعودية

تعليقات الفيس بوك

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.