متى يأخذ الانسان المعنى الذي يريد؟

الزيارات: 9348
تعليقان 2
https://www.afaq-n.com.sa/?p=206934

 بقلم مصلح القرني

بإمكان كل إنسان أن يأخذ المنحنى والمعنى الذي يريد، أن يصوغ مايجول في خاطره ويشكل مفاهيمه بالطريقة التي تحلو له في تلك الحياة، فهناك أفكار تجول في خاطر كل فرد؛ فالإنسان الواعي ومن خلال مسيرته في الحياة يبني أفكاره على معتقدات ومفاهيم معينه من خلال انتهاج السير بشكل صحيح وسلس بعيد عن المنغصات التي قد تواجهه، وأن لايدع شيء يعكر صفو حياته.

فالمنغصات كثيرة منها أن يستحضر بعض المواقف من خلال خبراته وتجاربه الحياتية، فكثيرا مايقع في بعض الاشكالات، ومن أمثلتها فقدان صديق أو عزيز بسبب الاختلاف في الآراء، ولم يعتقد يوما أنه سيفقد ذلك العزيز بسبب موقف ما.

لذلك أقول لا بأس أيها الصديق أن الحياة مهما صفت فلابد من أن تتعكر وتتلبد ببعض المواقف المزعجة، ولكن المهم هو ابتعادك عن تعكير صفوك، والأهم منها هو التصحيح المسار والعودة إلى جادة الطريق السوي الهادئ، وتذكر دائما أن الاستقرار النفسي يضمن لنا جميعا أن نكون عناصر فاعله في مجتمعاتنا فكما أسلفت في بداية حديثي أن ردات الفعل هي التي ستظهر ماكنت تدخر من خبرات متراكمة، وقدرات التي يجب أن نعتمد عليها لنعيد إلى أنفسنا استقرارها ومسارها السليم.

تعليقات الفيس بوك

التعليقات (٢) اضف تعليق

  1. ٢
    زائر

    كلام جميل

  2. ١
    زائر

    بارك اللّٰه فيك وكلام جميل جداً وارئع، وفقك ربي على مايحبه ويرضاه.

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.