“العدل”: لا يمكن إجراء وكالة لشخص آخر دون هذا الشرط
حوارات وتقارير
“الصحة العالمية” تحذر الدول الأوروبية من اعتماد جوازات سفر “كورونا”
حوارات وتقارير
الأخضر” يستعد لمواجهة فلسطين بودية الكويت
حوارات وتقارير
“أمانة الشرقية”: إغلاق 9 منشآت تجارية خلال 881 جولة رقابية
حوارات وتقارير
“البرلمان العربي” يرفض بشكل قاطع المساس بسيادة المملكة
حوارات وتقارير
سامسونج تعلن رسمياً عن مواصفات هاتف GALAXY A32 4G
حوارات وتقارير
جولات رقابية مكثفة على الأسواق بالعاصمة المقدسة وضبط المخالفات
حوارات وتقارير
إيقاف رئيس نادي الشباب خالد البلطان
حوارات وتقارير
“بلينكن”: علاقتنا مع السعودية مهمة جدا ومصالحنا المشتركة كبيرة
حوارات وتقارير
“الكويت” تعلن رفضها القاطع لكل ما من شأنه المساس بالمملكة
حوارات وتقارير
الإمارات: نثق بقضاء المملكة ونرفض التدخل بالشأن الداخلي السعودي
حوارات وتقارير
تعليق “الخارجية” على تقرير الكونجرس بشأن قضية “خاشقجي”
حوارات وتقارير

مقهى "بلاك بيرد"..

قصة ملهمة لرواد أعمال نجحوا رغم الصعوبات

الزيارات: 6264
1 تعليق
قصة ملهمة لرواد أعمال نجحوا رغم الصعوبات
https://www.afaq-n.com.sa/?p=192444

عبد العزيز المعارك – نوف السمحان
النجاح ليس بالأمر السهل بل يتطلب الكثير من العمل والجهد والمثابرة لكون دائمًا طريق النجاح مليء بالصعاب والمشكلات، وللتغلب عليها يجب التحلي بالإصرار والعزيمة، وخير مثال على ذلك قصه نجاح 3 شبان من حائل وهم عبدالرحمن العبيد، ومطلق النافل، وأسامه الصالح.
هؤلاء الشباب كان لديهم حلم بإنشاء مشروع عبارة عن “كرفان صغير” فتحول – بفضل الله – ثم عزيمتهم إلى مقهي كبير ذو شهرة واسعة في حائل ليتوج بماركة تعتبر أيقونة في مجال المقاهي والكافيهات.
بلاك بيرد” هي حكاية نجاح لشباب سعوديين آمنوا بقدراتهم فانطلقوا نحو ريادة الأعمال كعلامة تجارية متخصصة في تقديم القهوة.
وكعادتها تسلط صحيفة “آفاق” الضوء على النماذج الناجحة في المملكة خاصة في مجتمعنا حائل وكان لنا هذا اللقاء.

– شبابنا الواعد نأمل أن تعطونا لمحة سريعة عن بداياتكم في مشروع “بلاك بيرد” لتقديم القهوة المتخصصة.
يقول “مطلق” مشروعنا تحوّل من شغف بالقهوة إلى “مشروع وجدنا أنفسنا فيه، وانطلقنا من عربة متنقلة “فود ترك” صغير لتقديم القهوة تمرسنا فيها إلى ريادة الأعمال من خلال محل تجاري في موقع متميز مختص.
وأضاف أنهم في بداية عملهم، قاموا بتذوق القهوة لتقديم ما هو مناسب وممتاز لمشروعهم.

-لماذا اخترتم مجال القهوة للبدء بالمشروع؟
كان لدينا شغف القهوة خاصة أن القهوةُ السلعة الثانية من حيث التداول عالمياً بعد النفط، وتمثل أسلوب حياة للكثير من البشر على وجه الأرض، وأصبح تذوقها اليومي عادةً للكثير من الشعوب، وتعتبر المملكة في مقدمة المستوردين للقهوة؛ وذلك ما ساهم في زيادة الوعي بأنواعها، وتضاعُفِ الفرص الاستثمارية التي تمكِّن المستثمرين من الاستفادة من قطاع المقاهي، و محامص القهوة.

– من دعمكم في بدايتكم؟… ولو أمكن تحدد لنا نقطة الانطلاق التي أحدثت تغير نوعيا في المشروع
شاركنا في العديد من المهرجانات والفعاليات الشتوية والصيفية بحائل وهو ما ساهم في نجاحاتنا حيث دعمتنا العديد من الجهات المعنية بالدولة
وفي البداية استخدمنا مكينه “دايموند” المنزلية ثم بعدها ماكينات أكثر تطورا.

– وماذا عن الداعم الأول لكم؟ و هل تنصحون بالشراكة؟
الداعم الأول لنا الأهل والأصدقاء فكانوا خير حافز لنا.. ولولا صداقتنا ما حققنا شيء، ففي أصعب الأوقات كنا نتشارك في حل المشكلات وكيف نطور باكورة عملنا.

-هل حصلتم على دعم مادي؟ ومن أين؟
من الأهل وشغل سابق وبنك التنمية الاجتماعية، فحكومة خادم الحرمين– حفظه والله ورعاه- ممثلة في بنك التنمية الاجتماعي دائما تدعم الشباب للدفع قدما حول التطور والإنجاز.

– وكيف كان التعاون مع الأسر المنتجة ؟
نعتمد على الأسر المنتجة ويكون المنتج جيد ويستحق التجربة؛ ولا نعتمد على شركات معتمدة للحلويات.

– وفي ختام لقاءنا نأمل توجيه نصيحة للشباب؟
بغض النظر عن مجال القهوة يجب أن يكون هناك دراسة جيدة للمشروع؛ حيث يجب أن ينطلق المشروع من وضع خطة واضحة المعالم ومحدّدة الأهداف والمراحل، وهذه الخطة يجب أن تكون مرنةً بما فيه الكفاية يكللها الثقة بالنفس وقوة الإرادة والشغف بالطموح حتى يكون المشروع قادراً على التكيف مع أي طارئ أو تغيرات محتملة في السوق.

تعليقات الفيس بوك

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    زائر

    قصه رائعه وشكراً على الموضوع الملهم

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.